أخبار العالماخبار كندامقالات

ناديا الزعبي تحظر ” بلوك ” لمى العقاد على إنستغرام بسبب غزة

ناديا الزعبي تحظربلوك block ” لمى العقاد على إنستغرام بسبب غزة

ظهرت الإعلامية الأردنية الكندية لمى العقاد على صفحتها الرسمية على موقع إنستغرام وانتقدت بحدة واستهجان المذيعة الأردنية ناديا الزعبي بعد وصف الأخيرة لقطاع غزة بالزريبة.

View this post on Instagram

رد على كلام #ناديا_الزعبي المسيء بحق أهل #غزة عزيزين النفس، أهل الشهامة والنخوة، المحترمين… أنا لم أود أن أتعرّض لكِ لإنّك صديقة #رهف_صوالحة المحترمة.. لكن طريقتك وتشبيهاتك مسيئة جداً.. قارني #الأردن بدولة ذات إمكانيات مثل أميركا مثلاً.. من بين الكل ماطلع معك غير #فلسطين وغزّة!!! إنتوا يا إعلاميين مو صاحيين على كلامكم!!!؟؟ شو بيسير فيكم بعد الشهرة!!؟؟ فهموني؟ @nadiaalzoubi @rahafsawalha #إربد #خليك_بالبيت #الحجر #كورونا

A post shared by Lama لمى 🇨🇦 🇯🇴 LamaTV.me (@lama.tv) on

 

 

 لكن بعد أن وصلها عبر الواتساب الفيديو الذي تحدثت فيه الزعبي بطريقة بشعة عن أهل غزة ، فهي مضطرة أن تسألها كيف تملك القدرة على أن تتحدث عنهم بهذا الأسلوب ، وقالت كيف لأردني أن يتحدث عن فلسطين بهذا الشكل المهين.

وأضافت بأنها لم تكن تريد التحدث عن الزعبي كونها مقربة ومحسوبة على الإعلامية رهف صوالحة التي استضافت لمى العقاد على قناة رؤيا في السابق ، لكن فيديو غزة جعلها غير قادرة على السكوت.

ووجهت العقاد سؤالها : كيف إعلاميات أردنيات يملكن ملايين المتابعين من الأشخاص أن يقوموا ببعض الأمور العجيبة والغريبة مثل هذه.؟

وحول المقارنة التي طرحتها ناديا الزعبي عن الحجر الصحي بين غزة والأردن ، قالت لها العقاد بأن الاجراءات الممتازة في الأردن ليست بفضل الحكومة بل هي بفضل أوامر وجهود جلالة الملك عبد الله الثاني لحكومته للتصدّي لهذا الوباء ، كما أنها عرضت لها أمثلة عن الحجر الصحي في دول متقدمة مثل لاس فيغاس بالولايات المتحدة التي يجري فيها حجر الكثير من الأشخاص في مواقف السيارات (الباركينج Parking).

وفي نهاية الفيديو وصفت لمى العقاد كلام ناديا الزعبي بأنه تجاوز لكل الخطوط الحمراء ، وسألتها كيف لشخص أردني يعرف أن أهل غزة لا يملكون مقومات الحياة بسبب الحصار المفروض عليهم من كافة الدول ، أن يتحدث عنهم بهذه الطريقة الغير انسانية ، بالرغم من أنهم أكرم وأفضل ناس وبأن هؤلاء الأشخاص المتعلمين الذين لديهم الكثير من المهندسين والأطباء هم الوحيدين بالعالم الذين يواجهون الاسرائيليين.

ناديا الزعبي تحظر لمى العقاد والأخيرة ترد:

لم ينتهي الأمر عند هذا الحد لأن رد ناديا الزعبي كان سريعاً وبعد عدة ساعات قامت بحظر العقاد عن صفحتها الرسمية على إنستغرام ، مما دفع لمى للخروج بمقطع آخر على صفحتها بالإنستغرام استهزأت فيه من تصرف ناديا.

View this post on Instagram

انتقاد الإعلاميين والشخصيات العامة والسياسيين حق مشروع لأيّ شخص وأيّ مشاهد طالما لم يتجاوز الخطوط الحمراء… بكل أسف هناك شخصيّات عامّة محسوبة علينا تحت بند الـ "مؤثّرين" على السوشال ميديا.. وأصبح كثرة المتابعين وعددهم هو الهدف الأسمى لديهم ولدى والمعلنين غير مكترثين لأبسط المباديء والأخلاق العامّة… حان الوقت للتحدّث عن هذه الظاهرة ووضع حد وإجراءات تأديبية لكل المتجاوزين…

A post shared by Lama لمى 🇨🇦 🇯🇴 LamaTV.me (@lama.tv) on

فقالت بسخرية أنها حزنت وبكت عندما عرفت بحظرها من موقع ناديا بمحتواه الهادف وبانها تطلب من المتابعين أن يترجوها أن تلغي الحظر.

وقالت أن الزعبي أشعرتها بأنها سبب تهجم الناس عليها ، بينما الواقع أن ردها كان رأي شخصي  ولم يحمل أي إساءة شخصية أو كلمات خارجة عن الأدب ، وهو انتقاد بحت لرأي تختلف فيه مع الزعبي ، وقد جاء متأخراً وأتى بعد عاصفة انتقادات واجهتها الزعبي التي اضطرت للاعتذار من الناس ، كما طالبتها وزملاءها من المشاهير بتقبل النقد لأن الشخصيات العامة معرضة للانتقاد ، ومن لا يتقبل النقد عليه الابتعاد عن التلفزيون.

وبالإضافة لذلك فإن لمى العقاد هاجمت المعلنين والمؤسسات الإعلامية العربية التي لا تحاسب من يعمل لديها ، وأعطت أكثر من مثال عن أشخاص في البلدان المتقدمة لديهم تاريخ كبير حرموا من الظهور التلفزيوني وسحبت الحملات الإعلامية منهم لأنهم أخطأوا أخطاء مخزية كما هي أخطاء الزعبي وغيرها ، وفي النهاية قامت بتذكير الزعبي بأن الشهرة الى زوال.

فما هو رأيكم هل ينتهي الأمر بين الإعلاميتين الأردنيتين عند هذا الحد أم أن أحداث جديدة ستظهر في الفترة القادمة؟

Show More

Related Articles

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

Back to top button